خطير مسرب.. مقاطع فيديو تفضح شبيحة الأسد في قتل كل من يحاول الانشقاق

أخبار البلد: أظهرت مجموعة من الفيديوهات بثها ناشطون سوريون وقالو أنها مسربة قيام قوات الأمن والشبيحة بقتل مجموعة من عناصر الجيش قد حاولوا الانشقاق عن قوات الأسد في إحدى مناطق محافظة درعا.

كما يظهر أحد المقاطع أحد الأشخاص ممن حاول الانشقاق ملقى على الأرض وفوقه مجموعة من قوات الأسد تقوم باستجوابه لأخذ بعض المعلومات منه عن الناشطين وعن بعض من أفراد الأمن ممن يساندون الثوار ولم يقوموا بالانشقاق بعد، والخطير أن الشخص الذي تم استجوابه يظهر بالمقطع وهو على قيد الحياة ومن ثم يظهر في مقطع آخر وقد تمت تصفيته مع عدد من رفاقه، وبعدها راحوا يرقصون على جثث المنشقين بعد قتلهم بدم بارد.

وهذا أكبر دليل على أن من يقوم بتصفية أفراد الجيش السوري هم شبيحة الأسد كما يدحض إدعاءات نظام الأسد أن عناصر الجيش يقتلون بواسطة “العصابان المسلحة”. ودليل على إجرام نظام الأسد والذي قام بتصفية هذا العنصر دون شفقة بعد أن حاولوا أخذ المعلومات منه عن الناشطين والمتعاونيين معهم من قوات الأمن، ويثبت العديد من الشهادات التي أدلى بها المنشقون عن قوات الأسد عن قيام قناصة النظام بتصفية كل من لا يطلق النار على المتظاهرين أو يتعاطف معهم.

مقطع يظهر عملية الاستجواب من قبل شبيحة الأسد لأحد العناصر الذي حاول الانشقاق

مقطع آخر يبين قيام شبيحة الأسد بتصفية هذا العنصر الذي حاول الانشقاق بعد استجوابه وعدد من رفاقه

ومقطع آخر يبين العنصر ورفاقه بعد مقتله:

اترك رداً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، الحقول الإلزامية مشار إليها بنقطة حمراء



Captcha إعادة تحميل

أخبار البلد . جميع الحقوق محفوظة © 2012 . سياسة الخصوصية . تسجيل الدخول